المكتب العربي للمعارف-logo

نبذة عن الدار

يعُد المكَتب العربي للمعَارف واحد ا مًن أكبر دور النشر إصدارا لًلعناوين الجديدة  سنويا عًلى مستوي الشرق الأوسط، تأسس عام ١٩٨٩ واهتم في البداية بشئون الطفل وذلك عن طريق نشر العديد من الموسوعات والكتب التي تسُلط الضوء على كل ما يتعلق باهتمامات الاطفال حتى وصل عدد العناوين الخاصة بهذا المجال حتى عام 2013 الي 1000 عنوان، ثم اتجه بعد ذلك لنشر الكتب والمراجع لاكاديمية بجميع تخصصاتها نظرا لًزيادة المٌهتمين و الباحثين في هذا المجال حتى وصل عدد العناوين التي أصدرها حتى عام 2022 الي 1250 عنوان في المجال لاكاديمي

المكتب العرﺑﻲ للمعارف عضو باتحاد الناشرين المصريين ويحمل عضوية رقم 206

وعضو ايض اً باتحاد الناشرين العرب و يحمل عضوية رقم 158

كلمة عن مؤسس الدار
الصحفي الأستاذ ممدوح الغالي

صحفي بجريدة الدستور بالمملكة الأردنیة حتي عام  1983  

كاتب عمود اقتصادي بجريدة Jerusalem  بالمملكة الأردنیة حتي عام  1987

أسس جريدة الشرق القطرية عام ۱۹۸۷ و عمل مدير عام لھا حتي عام 1989

أسس المكتب العربي للمعارف عام 1989 و عمل مدير عام لھا حتي الانَ

 

وألف العديد من الكتب والروايات و من أبرزھا:

 

كتاب ( مسبار الأمل إلي عالم الفضاء ) عام 2021

رواية (البحث عن الجمیلة ) رواية من ستة أجزاء عام 2021

رواية عندما أختفت الشمس عام 2019

 

كما أنه عضو بإتحاد الكتاب المصري  و يحمل عضوية رقم 1486

رسالة الدار

لم تقتصر رسالة المكتب العربي للمعارف علي نشر الوعي الثقافي من خلال جمهورية مصر العربية فقط، بل عملنا جاهدين علي مد جذور هذا الوعي حتي شمل الشرق الأوسط وبات هذا واضحا في أنشطة الدار الثقافية و التي شملت  العديد من الاستضافات للجامعات و الوزارات من خلال معرض القاهرة الدولي للكتاب سنويا،ُ و المشاركة في معظم معارض الكتاب الدولية مثل معرض أبوظبي ,    الشارقة، بغداد، صالون الجزائر، مسقط وغيرها الكثير من المشاركات.

كما يسعي المكتب العربي للمعارف دائما علي توفير كافة الإصدارات لكل العملاء و الجمهور الكريم و ذلك عن طريق اتاحتها في العديد من المتاجر الالكتر ونية و المكتبات علي مستوى مصر و الشرق الأوسط .

سيظل المكتب العرﺑﻲ للمعارف منارة الباحثين ومرجع المثقفين .

نتعهد داﺋﻤا بتقديم أرقى محتوي وأعلي جودة .