أنبياء الله ورُسُلِه في الجزائر

Category:

280 EGP

خلق االله الإنسان بقدرت ه ، واستخلفه في الأرض بإرادته وحكمته ، وسـخّر له ما في السماوات والأرض ، وبسط له في الرزق ، وهيأ له من أمره رشدا ، وأمر الناس أن يتعارفوا ولا يتناكروا ، وأن يتفقوا ولا يختلفوا ، وإن اختلفوا لا يتعاقبون ، لأن على الفرد من بني البشر أن يقبل رأي الآخر وأن يست مع إليه ، ربما يجد فيه خيراً ينفعه أو حكمة ترشده أو كلمة تؤصل فيه قيماً نبيلة وتوجهه إلى آداب اجتماعية ، تجعله يمد يده بالخير والحب إلى الناس أجمعين

Shopping Cart