داعش والتخطيط الاستراتيجي التركي

Category:

142 EGP

تغيرت الإستراتيجية الأميركية في منطقة الشرق الأوسط بعد عام ٢٠٠٨ ، فتحولت لإدارة مصالحها في المنطقة؛ لتكون أكثر ا اداعتم على تكوين وخلق الحلفاء أو ، العملاء الإقليميين الذين يقومون ويهتمون بأنفسهم، بإنجاز المهام المطلوبة، والخطط المتفق عليها داخل كل دولة إ و قليم، بينما تقوم الولايات المتحدة بترويض النظم السياسية القائمة بالدول ، والعمل على إضعافها من الخارج بتنفيذ وتفعيل حزم الضغوط الدولية والإقليمية على النظم الحاكمة للدول ، سواء كانت سياسية أو ، اقتصادية أو ، عسكرية

المؤلف

عدد الصفحات

ISBN

Shopping Cart