عالم مابعد القطبية الأحادية الأمريكية- دراسة في مستقبل النظام السياسي الدولي

Category:

344 EGP

منذ عام ١٩٩١ تم ، إسدال الستار على المشهد الأخير من العلاقات ال دولي ة المحكومة بالثنائية القطبية تم إذ ، الإعلان عن نهاية الحرب الباردة بتفكك الاتحاد السوفيتي رسميا بنهاية ذلك العام و ، ولادة المشهد العالمي “الجديد” المحكوم بالرؤى و الممارسات الأحادية للنظام ال دولي في طوره الأمريكي و. أدى التطور التكنولوجي الأمريكي أيضا إلى انف راد الولايات المتحدة بالتخطيط الإستراتيجي ، واتخاذ القرارات السياسية من دون استشارة كافية من باقي حلفائها الأوربيين ، وصاحب ذلك ظهور مصالح جديدة للولايات المتحدة في اتجاهات جديدة و ، منها اتجاهها إلى العمل العسكري منفردة و إن كان ذلك يتم تحت غطاء الشرعية الدولي ة في أحيان كثيرة

المؤلف

عدد الصفحات

ISBN

Shopping Cart